سيمياء النص

 

من الصعب تحديد مصطلح السيميائية نظرا إلى تشعب المنظور الدلالي للكلمة، سواء من حيث طبيعتها الكلية أو الجزئية ، غير أن هذا لا يمنع من الإحاطة بمبحث دلالة الألفظ في محتواها المنطقي والبلاغي، ضمن ما تدل عليه مباحث اللغة، من خلال رصد دائرة المطابقة في بعض ما تتضمنه من دلالات الكلمة، بوصفها ذات مستويات عديدة في البناء التركيبي للنظام اللغوي ، سواء من حيث نمط المواصفة، أو من خلال الحدود المرسومة ، أو ما ينجز عن ذلك من أداء وصياغة أسلوبية، بما في ذلك معاني الحروف والمفردات، كما عبر عن ذلك الساكي في كتابه مفتاح العلوم بقوله: إن المفردات رموز على معانيها ، وإن كان هذا لا ينفي وجود فوارق صوتية في مفردات الحروف تختص بها.

 
 
 



 

 



 



       
 

الصفحة الرئيسية  - دراسات - رسائل وأطروحات - محاضرات - متابعة نقدية - بطاقة التعريف - كتب